Dr. Sami Kleib / مؤسس ورئيس تحرير: د.سامي كليب

انتخابات الأردن وسط فخاخ الخارج والداخل

517
news room July 29,2020

 

سميح المعايطة


أصدر الملك عبدالله الثاني هذا الأربعاء قرارا بإجراء الانتخابات النيابية حيث من المتوقع أن يكون هناك برلمان أردني جديدا قبل نهاية العام الحالي .
ورغم أن الأحزاب في الاردن ذات تأثير محدود في مسار الانتخابات باستثناء حزب جبهة العمل الإسلامي إلا أن أجواء الانتخابات متخمة بالقضايا السياسية الداخلية والخارجية إضافة إلى الملف الاقتصادي الذي يجتاح الناس والحكومة على حد سواء

.
تأتي الانتخابات والأردن مازال يخوض معركة سياسية ودبلوماسية شرسة مع العدو الصهيوني وساحتها توجه حكومة الاحتلال لضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية . معركة نجح الأردن وكل رافضي الضم في عرقلة تطبيقها في بداية تموز الحالي وهو الموعد الذي سبق لنتنياهو تحديده ،لكن هذه العرقلة لا تعني دفن خطة الضم فربما تأتي ظروف مختلفة تمكن نتنياهو من تطبيق ما يعمل له

.
لكن الملف الاقتصادي الذي كان يشغل بال الدولة الأردنية ازداد صعوبة بعد أزمة كورونا التي عمقت الأزمة على صعيد الركود الاقتصادي والبطالة ونقص موارد الدولة والناس على حد سواء ،وسيكون هذا الملف هو الأهم في كل الحملات الانتخابية للأفراد والأحزاب ، ذلك ان الاوضاع المعيشية وسياسة الحكومة الاقتصادية هي الشغل الشاغل للجميع

 
ورغم وجود عشرات الأحزاب في الاردن إلا ان الأطر الاجتماعية وتحديدا العشائر مازالت هي العامل الأكثر تأثيرا في الانتخابات ،وحتى الأحزاب فإن بعضها تخفي انتماء مرشحها الحزبي حتى لا تخسر حضوره العشائري ، والبعض الآخر يختار مرشحيه من عشائر قوية انتخابيا .
العشيرة والعائلة مازالتا  الحاضنة الانتخابية الأهم  ،وباستثناء كتلة حزب جبهة العمل الإسلامي في البرلمان فإن كل النواب الحزبيين لا يعملون في كتل تحمل أسماء أحزابهم

 
انتخابات عام 2020 المقبلة ستكون في ظل تعمق أزمة الإخوان المسلمين مع الدولة ،فالجماعة اليوم قانونيا غير مرخصة ،لكنها تعمل سياسيا تحت لافتة حزب جبهة العمل الإسلامي .
وما يتخوف منه البعض هو حجم المشاركة الشعبية في الانتخابات القادمة ،فصورة العمل النيابي سلبية في أذهان الناس ،كما أن الأزمة الاقتصادية تترك آثارها على حماسة الأردنيين للمشاركة في الانتخابات ،لهذا فإن تحريض الناس على المشاركة معركة كبرى أمام الدولة لضمان الوصول إلى الأرقام الطبيعية .
إعلان الملك قراره بإجراء الانتخابات سيغير نوعا ما مزاج الناس ،فالانتخابات حدث سياسي اقتصادي اجتماعي مهم يفرض نفسه على الجميع

 

الكاتب

سميح المعايطة كاتب ووزير الاعلام الاردني سابقا عمان- الا ردن

الكاتب:سميح المعايطة

  • للمشاركة