Dr. Sami Kleib / مؤسس ورئيس تحرير: د.سامي كليب

حتى لا نبدأ من الصفر...

  أراد أحدهم أن يختزل الطريق إلى المعرفة فجاء بقاموس من ألف صفحة، وقام بطبخه وزاد عليه من التوابل، ثم شرع في أكله كأي وجبة دسمة.. إلا أنها سدت أنفاسه، فلا هو ابتلعها كاملة ولا أفلح في تقيؤها.. وأدرك أنه لن يصير عالمًا بالتهام كتاب، فمات ولم ينجح حتى في كتابة وصيته. هذا ما حفظته من قراءتي لميخا...

المزيد...
كورونا القيامة والكمامة...

  كعادتهم يخرج المنجمون والفلكيون والعرافات وقارئات الكف والفنجان من شرنقتهم ليبشروا العالم بأيام أكثر إشراقا أو ينذروه بفواجع في 2020 فيقولون سيعم السلام الشرق الأوسط وتتعافى اقتصاديات العالم وتؤول جائزة نوبل للسلام لشخصية عربية، وبالمقابل ستحدث كوارث وزلازل واغتيالات، لأن القمر يقترب ل...

المزيد...
تفكّكت نظرية الدومينو وبقي الأسد...

  استخدم صنّاع القرار في الولايات المتحدة الأميريكية للوصول إلى هدف إنهاء نظام الحكم في سوريا برئاسة بشار الأسد " نظرية الدومينو" . تلك النظرية تبنتها الخارجية الأمريكية سابقاً خلال الخمسينات، التي ترجّح بأن فكرة سقوط الهند الصينية الشيوعية من شأنه أن يؤدي بسرعة إلى انهيار دول أخرى في جنوب شرق...

المزيد...
فرحة الرقم صفر...

                                  فرحة الرقم صفر      غالبا ما يكون الرقم صفر في حياتنا عنوانا للفشل في العمل او الدراسة ...

المزيد...

كورونا يفتك بالسود الأميركيين أكثر من غيرهم، ماذا يقول ترامب؟...

  كشفت بيانات ولايات ومدن أميركية متعددة، ان فيروس Covid19 يصيب ويقتل السود في اميركا بمعدلات مرتفعة تفوق بكثير المعدلات التي تسجل لدى اعراق اخرى.  وتظهر الأعراض عليهم في جميع أنحاء البلاد، رغم ولادتهم في عقود مختلفة وعملهم في وظائف متنوّعة.   المعروف أن معظم المدن والولايات لا تبل...

المزيد...
حلب تتنفس ضد كورونا...

      شهباء هي لبياض حجارتها المحاكية للشُهُب. حمدانية العشق والهوى، ناحت كما أبو فراس الحمداني من قلعتها الشهيرة، لكن حمامة الأمل عادت الى شرفاتها ونوافذها وقلوب أهلها. ها هي حلب تقوم من تحت الركام، تستعيد تاريخا يعود الى ١٢٢٠٠ سنة وفق تقديرات منظمة اليونسكو. وسابقت الريح، لإنق...

المزيد...
عارف الحجّاوي حين يروي عمره الاعلامي. يبتعد الكورنا عن الحكاية خجلا....

كنتُ هذا الصباح، وعلى معهود أيامي منذ شهر، أشربُ فنجان النسكافيه الصباحي على شرفة منزلي البيروتي، منتظرا، كما مئات الملايين غيري عبر العالم، خبرا يُفرح قلب الكون، بأن اللقاح توفّر، والشفاء وفير، وبأن هذا الضيف القاتل الثقيل المُسمى كورونا، قد سقط بالضربة الطبية القاضية. ليس من عادتي الانتظار مكتوف ا...

المزيد...
40 قمة فارغة، جعلت جامعة الدول العربية خطرا على الأمن القومي العربي...

  لا صلح لا تفاوض لا اعتراف، هكذا قالت جميع الدول العربية في قمتها في الخرطوم عام ١٩٦٧حيث حضرت جميعها باستثناء سوريا التي فضلت الدعوة إلى حرب تحرير شعبية ضد العدو الإسرائيلي. هكذا كان الزمن الجميل لجامعة الدول العربية، زمن الأحلام بأن النظام العربي سينتصر على الدولة التي غزت ارض العرب واغ...

المزيد...